الأردن يدعو الاحتلال لاحترام دوره في رعاية المقدسات

السبت ٧/٠٤/٢٠١٨

جدل/ طالبت الحكومة الاحتلال بوقف الإجراءات الاستفزازية في المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف فورا، واحترام الدور الأردني في رعاية المقدسات في القدس الشرقية.

وفي بيان صدر الجمعة، دان وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني، الانتهاكات المستمرة ضد المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف، وخصوصاً الاقتحامات الاستفزازية إلى باحات المسجد الأقصى المبارك بشكل يومي بحماية شرطة الاحتلال.

وقال المومني إن الأعياد الدينية اليهودية أصبحت للأسف مناسبات لزيادة التوتر في الحرم الشريف من خلال الممارسات المُدانة والمرفوضة من قبل الجماعات المتطرفة بحماية الشرطة ، التي تنتهك حرمة هذا المكان المقدّس وتستفز مشاعر المُصلين فيه.

وأكّد المومني أن مثل هذه التصرفات الاستفزازية وغير المسؤولة مُدانةً ومرفوضة، وتمثل انتهاكاً لالتزامات الاحتلال، كقوة قائمة بالاحتلال في القدس الشرقية، بموجب القانون الدولي والقانون الإنساني الدولي، وانتهاكاً أيضاً لكافة الأعراف والمواثيق الدولية التي تؤكد ضرورة احترام أماكن العبادة للديانات كافة، مثلما تمثل مساساً بمشاعر المسلمين في كل مكان، مشدداً على أن الحفاظ على الهدوء في الحرم يأتي من خلال احترام الوضع التاريخي والقانوني القائم وإدارة المكان الشرعية المتمثلة بإدارة أوقاف القدس.

وشدد الناطق الرسمي باسم الحكومة على ضرورة وقف مثل هذه الاجراءات الاستفزازية فوراً والحفاظ على الوضع التاريخي القائم في المكان، واحترام الدور الأردني في رعاية المقدسات في القدس الشرقية الذي اعترفت به معاهدة السلام بين البلدين.