‘‘الأمانة‘‘ تبحث في الأرشيف العثماني عن وثائق نشأتها الأولى

السبت ٢/١٢/٢٠١٧
جدل/ تعتزم أمانة عمان الكبرى البحث عن نشأتها الأولى في أرشيف الدولة العثمانية، لتوثيق تاريخ إنشاء أول مجلس بلدي في عمان في العام 1909 برئاسة إسماعيل بابوق.
ولهذه الغاية قررت الأمانة إرسال وفد إلى تركيا للبحث في الأرشيف “العثماني” للوقوف على “وثائق تأسيس بلدية عمان والحصول على المخطوطات ومحاضر الجلسات الأولى لأول مجلس بلدي أدار المدينة”.
وتهدف الأمانة من وراء ذلك، الى تخصيص يوم سنوي للاحتفال بذكرى تأسيسها خصوصا أنها احتفلت في العام 2009 بمرور مائة عام على إنشائها.
ورأس بلدية عمان منذ نشأتها الأولى وحتى العام 1950 عشرون رئيسا قبل أن تتحول لأمانة العاصمة التي رأسها منذ ذلك التاريخ وحتى العام 1987 أحد عشر أمينا، فيما تسلم منصب أمين عمان الكبرى ثمانية أمناء حتى تاريخه.
إلى ذلك تعتزم “الأمانة” إحياء شرفة بلدية عمان القديمة بمنطقة وسط البلد والمطلة على ساحة فيصل والتي شهدت إعلان بيان استقلال المملكة في الخامس والعشرين من أيار (مايو) 1946 والتي أطل فيها الملك المؤسس عبدالله الأول معلنا “المملكة دولة حرة مستقلة”.

أضف تعليقك