15 C
Amman
يناير 23, 2019
Image default
عربي و دولي

المقاتلات السعودية تعترض طائرة ايرانية وتمنعها من دخول اليمن وطهران تستدعي القائم بالاعمال السعودي

41

جدل/ ذكر نائب وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، أن المملكة العربية السعودية منعت طائرة تابعة للهلال الأحمر الإيراني تحمل مواد طبية، وجرحى يمنيين يعالجون في إيران، من الدخول إلى اليمن.

ونقلت وكالة أنباء (فارس) الإيرانية شبه الرسمية، عن عبد اللهيان قوله، إن “السعودية منعت طائرة للهلال الأحمر الإيراني تحمل مواد طبية وجرحى يُعالجون في إيران من الدخول إلى الأجواء اليمنية، رغم من حصولها على كافة التراخيص المطلوبة”.

وطلب بعد اللهيان في اتصال هاتفي مع رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بيتر ماورير، التدخل بشكل عاجل من أجل تلبية الاحتياجات الطبية والغذائية للشعب اليمني، مؤكداً ضرورة نقل ذوي الإصابات الخطيرة، والمحتاجين لمساعدة طبية في اليمن إلى بلدان الجوار، مبدياً استعداد بلاده لمعالجة الجرحى اليمنيين في داخل البلد إو نقلهم إلى إيران.

وضمن ذات السياق ذكر بيان للخارجية الإيرانية الجمعة أنها استدعت القائم بالأعمال السعودي وأبلغته احتجاجها عقب منع الطيران الحربي السعودي طائرة إيرانية “تحمل نساءً وأطفالاً يمنيين جرى علاجهم في طهران ومساعدات دوائية وإنسانية إيرانية من دخول أجواء اليمن”.

وقال رئيس الدائرة الأولى للخليج في الخارجية الإيرانية لدى استدعاء القائم بالأعمال السعودي إن “الهلال الأحمر الإيراني قام خلال اليومين الماضيين وبعد الحصول على ترخيص بتسيير رحلة جوية على خط عُمان – اليمن وعبر التنسيق الكامل مع الصليب الأحمر الدولي لإعادة المرضى اليمنيين الذين تلقوا العلاج في إيران وإرسال مساعدات دوائية وإنسانية ولكن المقاتلات السعودية حالت دون دخول الطائرة المذكورة إلى أجواء اليمن مرتين وأجبرتها على العودة”.

وأكد رئيس الدائرة الذي لم يفصح البيان عن هويته، مواصلة المساعي الإيرانية لإيصال المساعدات الإنسانية إلى الشعب اليمني ونقل ومعالجة جرحى الأحداث الأخيرة في هذا البلد، وقام بتذكير القائم بالأعمال السعودي بان خطوة المقاتلات السعودية تعد “تدخلا صارخا في شؤون اليمن وانتهاكا لأجواء هذا البلد”، على حد قوله.

وكان نائب وزير الخارجية الإيراني “حسين أمير عبد اللهيان”، ذكر أن “المملكة العربية السعودية منعت طائرة تابعة للهلال الأحمر الإيراني تحمل مواد طبية، وجرحى يمنيين يعالجون في إيران، من الدخول إلى اليمن”.

وكانت إيران نقلت إليها 13 جريحاً، لعلاجهم، ممن أصيبوا في التفجيرات التي استهدفت مسجدين يرتادهما أنصار جماعة “أنصار الله” (الحوثي) في صنعاء وأودت بحياة 146 شخصاً وإصابة 350 آخرين.

وأعلن التحالف العربي، الذي تقوده السعودية، يوم الثلاثاء الماضي، انتهاء عملية “عاصفة الحزم” ضد الحوثيين وحلفائهم باليمن، وبدء مرحلة “إعادة الأمل” التي قال إن من أهدافها شق سياسي متعلق باستئناف العملية السياسية في اليمن، بجانب التصدي للتحركات والعمليات العسكرية للحوثيين وعدم تمكينهم من استخدام الأسلحة.

Related posts

المدعي العام الفرنسي يكشف عن تفاصيل هجمات باريس

admin

العراق: 4000 متطوع في الأنبار مستعدون لقتال داعش

admin

السعودية: 17 شهيداً في تفجير انتحاري في أبها

admin

تثبيت التعليق