نقش و طلاء لـــ زيد الطهراوي

السبت ٧/١٠/٢٠١٧

جميع القوافي تغيب
سوى نقشك المنتمي للصباح
و عطرك يسمو على هامة الحزن يا قامة في
حياة النوارس توقف نبض الرياح
و يا وطنا للجموع التي تتكسر لكنها لا تسلم احلامها للنواح
فما انت في ساحة البسطاء ؟
فكل المنابع تعلن انك ترسل وعد الشذى و الصداح
اخاطب فيك النوافير و الامنيات
و اعجن خبز القصيد على صحوة و فضاء
بكل مواهبك المستنيرة اقبل كما يقبل القمح في بهجة و سناء
و قل للذين استداروا عن الياسمين الى غربة و غثاء
تعالوا الى النور قبل اغترار الجموع بسحر الطلاء

أضف تعليقك