ترجيح تثبيت أسعار المحروقات للشهر المقبل

السبت ٣١/٠٣/٢٠١٨

جدل/ رجح نقيب اصحاب محطات المحروقات نهار سعيدات تثبيت اسعار المحروقات للشهر المقبل عند نفس مستوياتها من الشهر الحالي ووفقا لآخر تسعيرة أقرتها الحكومة.

وأشار السعيدات في التصريح له أن مستويات اسعار برنت عالميا للشهر الحالي تعتبر متقاربة مع مثيلتها مع نفس الشهر الماضي، مشيرا الى ان مستويات الاسعار لم تسجل هوامش لهذا الشهر مقارنة مع الفترة نفسها، حيث انخفضت خلال الاسابيع الثلاثة الاولى من الشهر الحالي بينما شهدت ارتفاعا في اخر اسبوع ما عادل معدلات الاسعار عند نفس المستوى مع الشهر الماضي.
وأضاف السعيدات أن المواد التي سيتم تثبيتها هي البنزين ( 90-95) والسولار والكاز والغاز المنزلي المسال في ظل اتباع لجنة التسعير الشهرية معادلة مقارنة مستويات الاسعار مقارنة مع الشهر الذي سبقه.

وكانت الحكومة قد قامت بتخفيض اسعار المشتقات النفطية للشهر الماضي بنسب تتراوح ما بين 0.6 % و1.5 % حيث تم تخفيض السولار والبنزين أوكتان 90 بمقدار 5 فلسات (نصف قرش) لكل ليتر وتخفيض أسعار البنزين أوكتان 95 بمقدار 15 فلسا (قرش ونصف) لكل ليتر.

وتنتهج الحكومة سياسة تحرير اسعار المحروقات منذ تشرين الثاني عام 2012 لتقليص العجز الناتج في الموازنة من جراء دعم اسعار المحروقات وتقوم بتسعيرها حسب الاسعار العالمية للنفط، بالاضافة الى احتساب تكلفة النقل والتكرير والتخزين، واحتساب الفاقد من البراميل اثناء عمليات النقل البحري واتجهت الحكومة الى صرف دعم بدل المحروقات للمواطنين المستحقين عوضا عن دعم المشتقات النفطية في حال استقرار اسعار النفط العالمية فوق مستوى 100 دولار للبرميل.