(شتوة نيسان) تحيي الانسان والموسم المطري وسدود المملكة الـ 14

السبت ٢٨/٠٤/٢٠١٨
جدل/ لم تحي «شتوة نيسان» الانسان فقط، بل أحيت الموسم المطري وتخزين السدود الـ14 في المملكة ،لتعبر بها الى تخزين ناهز الـ42% ،اذ زودتها خلال الـ24 ساعة الماضية بنحو 15 مليون متر مكعب من المياه.

وبعد اكثر من شهرين على اخر هطول مطري رفد السدود بالمياه ،هطلت خلال الساعات الماضية،امطار غزيرة بفعل حالة من عدم استقرار قوية ،ساهمت بفيضانات حسنت من الموسم المطري التخزيني للسدود والذي ينتهي مع بداية ايار المقبل.

«الهطول الاخير رفع معدل الهطول المطري التراكمي للمطر الساقط على كافة محافظات المملكة ليصل الى حوالي 7 مليارات م3 بنسبة 86% من المعدل السنوي للامطار طويل الامد»،وفقا لوزير المياه و الري علي الغزاوي، مشيرا الى ان مناطق الاغوار الشمالية سجلت اعلى نسبة في الشونة الشمالية حيث بلغ الهطول 60 ملمترا.

وزاد»ان الفيضانات التي شهدتها مختلف مناطق ومحافظات المملكة والتي تركزت خلال ساعات قليلة حملت معها كميات كبيرة من الجريان الى الاودية والسدود حيث ارتفع التخزين الكلي في سدود المملكة الرئيسية ال (14) سدا حتى صباح امس الجمعة الى 144 مليون متر مكعب من كامل سعتها التخزينية 336 مليون متر مكعب بما نسبته ( 42,3% ) مقارنة مع(158,7 مليو ن م3) بنسبة تخزين كلية (47,6 %) لنفس الفترة العام الماضي».

ولم يقتصر التخزين على السدود الرئيسية الـ14 ،فوفقا للغزاوي:» تم تخزين كميات كبيرة من المياه في السدود والحفائر الصحراوية الترابية التي ستنعكس على تحسين المياه الجوفية «.

وفي تحليل لارقام التخزين في السدود الـ14 كانت حصة سدود الشمال وبخاصة-طلال والوحدة والعرب-الاعلى تخزينا، حيث ارتفع التخزين في سد الوحدة من (15,8 مليون م3) الى (17,3 مليون م3) بنسبة تخزين حوالي 19% ،وارتفع تخزين سد وادي العرب من (8,1 مليون م3 ) الى ( 8,7مليون م3) بنسبة تخزين حوالي (52%) ، وكذلك سد الملك طلال ارتفع من (47,7مليون م3) الى (49,4 مليون م3) بنسبة تخزين حوالي (65% ).

اما سد زقلاب (شرحبيل) فقد ارتفع من (0,82 مليون م3) الى (0,829 مليون م3) بنسبة تخزين حوالي (20,9%) وسد كفرنجة من (1,78 مليون م3) الى (1,785) مليون م3 بنسبة تخزين (22,7%) ، وسد الكرامة ارتفع من (15,4مليون م3 ) الى (15,9مليون م3) بنسبة تخزين حوالي (28,95) ، وسد وادي شعيب ارتفع من (0,93 مليون م3) الى (1,2مليون م3) بنسبة تخزين حوالي (70,5%) ، وسد الكفرين ارتفع من (3,76 مليون م3) الى ( 3,88مليون م3) بنسبة تخزين حوالي (46% ).

في حين ارتفع التخزين في سد زرقاء ماعين من (0,07مليون م3) الى ( 0,67 مليون م3) بنسبة تخزين حوالي ( 33,5%) وسد الوالة ارتفع من ( 6,37 مليون م3) الى ( 7,3مليون م3) بنسبة تخزين حوالي ( 89%) وسد الموجب ارتفع من ( 26,4 مليون م3) الى ( 29,3مليون م3) بنسبة تخزين ( 98%) وسد التنور ارتفع من ( مليوني م3) الى (ملايين م3) بنسبة تخزين (42,8%) وسد اللجون ارتفع من (0,16 مليون م3) الى ( 0,170 مليون م3 ) بنسبة تخزين ( 17%) وسد الكرك ارتفع من ( 0,08مليون م3) الى ( 0,75 مليون م3) بنسبة تخزين (37%).

ومع نهاية الموسم المطري يتحتم على وزارة المياه ادارة المتواجد من المياه بحكمة تلبي مختلف الاستعمالات مع ضرورة تنبه المواطنين لترشيد استخدام المياه.

ويقول الغزاوي»وزارة المياه والري ستتعامل مع كميات المياه التي جلبتها مياه الامطار والفيضانات بمسؤولية كبيرة لضمان توفير كميات مياه متوازنة وعادلة لمختلف المناطق لغايات الشرب او للري والزراعة او لتلبية الاحتياجات الصناعية والسياحية والاستثمارية»، مناشدا المواطنين بضرورة الحفاظ على المياه وترشيد استخدامها حتى تتمكن الوزارة من تأمين كافة الاحتياجات مذكرا بالوقت ذاته بان اي هدر للمياه يعد مخالفة يحاسب عليها القانون.